أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار / فرار روحاني من عرض عسكري إيراني بطهران وغلق مراكز حدودية مع العراق بعد الهجوم المسلح على عرض عسكري بإقليم الأهواز

فرار روحاني من عرض عسكري إيراني بطهران وغلق مراكز حدودية مع العراق بعد الهجوم المسلح على عرض عسكري بإقليم الأهواز

الإعلانات

فرار روحاني من عرض عسكري إيراني بطهران وغلق مراكز حدودية مع العراق بعد الهجوم المسلح على عرض عسكري بإقليم الأهواز
الإعلانات
روحاني يهرب من عرض عسكري بطهران

هجوم مسلح أثناء عسكري إيراني بإقليم الأهواز وفرار روحاني من عرض عسكري للحرس الثوري بطهران في أعقاب الهجوم على عرض عسكري للحرس الثوري بإقليم الأهواز وأعق ذلك غلق للمنافذ الحدودية مع العراق، وقد أسفر الهجوم على العرض العسكري الذي شاركت فيها قوات من الحرس الثوري وقوات الجيش الإيراني، فقد خلف الهجوم المسلح  9 من الفتلي من عناصر الحرس الثوري على الأقل، كما أصيب في الهجوم أيضا أكثر من 20 عسكري من قوات الحرس الثوري والجيش الإيراني، وذلك خلال العرض العسكري اليوم السبت 22 سبتمبر.

هذا وقد أغلقت السلطات الإيرانية منفذين حدوديين مع العراق بعد الهجوم المسلح على العرض العسكري بالأحواز الذي قتل العديد من العسكريين، جميعهم من الحرس الثوري الإيراني، وبدأ الحادث عندما فتح مسلحون مجهولون النار أثناء العرض السكري بجنوب غرب إيران، وأكدت العديد من المصادر في هيئة المنافذ الحدودية التابعة للعراق عن إغلاق السلطات الإيرانية منفذي الشلامجة والشيب الحدوديين مع العراق، كما أكدت هذه المصادر أن الجانب الإيراني قد قرر إيقاف الحركة لجميع المسافرين بين البلدين، كما قررت أيضا السلطات الإيرانية وقف المعاملات التجارية من خلال المنفذين، وذلك في أعقاب الهجوم الأحوازي، وأشارت المصادر أن هذا الإغلاق للحدود إلى أجل غير مسمى.

الإعلانات
عرض عسكري للحرس الثوري
عرض عسكري للحرس الثوري

وذكرت بعض وسائل الإعلام في أعقاب الهجوم: أن المسلحين قد هاجموا العرض العسكري الذي تقيمه قوات الجيش والحرس الثوري، في مدينة الأهواز بجنوب غربي البلاد، ومن الجدير بالذكر أن “حسن روحاني” قد غادر مقر عرض عسكري كان يقام في طهران، بعد الهجوم المسلح بإقليم الأهواز هذا وقد حمل الجانب الإيراني جماعة مسلحة المسؤولية عن الهجوم، وصرحت مصادر بالحرس الثوري أنه تم إلقاء القبض على مسلحين اثنين وتم قتل مسلح ثالث.

هذا وقد زعم رمضان شريف المتحدث باسم الحرس الثوري الإيراني: إن “عناصر مسلحة من جماعة الأهوازية هم من أطلقوا النار على الناس والقوات المسلحة”، كما بالغ “شريف” في مزاعمه وصرح: أن هذه الجماعة “مدعومة من المملكة العربية السعودية”.

أقرأ أيضا

كما أضاف المتحدث باسم الحرس الثوري أن هذه الجماعة التي ذكرها قد استهدفت في السابق بعض المعسكرات الصيفية السنوية، التي يقيمها الباسيج، هذا وقد ذكرت وسائل إعلام محلية إيرانية أن عددا من المسلحين قد هاجموا عرضا عسكريا بإقليم الأهواز وقاموا بإطلاق النار على العسكريين المتواجدين في موقع العرض العسكري، ما أدى إلى مقتل عدد من العسكريين وإصابة أعداد أخرى.

– تستطيع مشاهدة مصدر الخبر الاصلي فرار روحاني من عرض عسكري إيراني بطهران وغلق مراكز حدودية مع العراق بعد الهجوم المسلح على عرض عسكري بإقليم الأهواز من الرابط التالي
المصدر :نجوم مصرية
– تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر ويقر موقع كل حصري انه ليس عليه المسؤولية الكاملة عن محتوى الخبر .

advertisements

عن نورا احمد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

%d مدونون معجبون بهذه: